تفجير الكنيسة البطرسية والكرسي البابوي

مؤسف ومُحزن هذا «التفجير الإرهابي» الجبان والخسيس، الذي ضرب الكنيسة البطرسية الملحقة بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية وأسفر عن استشهاد وإصابة العشرات من السيدات العُزّل وأطفالهن، فيما كانوا ماثلين بين أيادي الله يؤدون صلواتهم.. هذا الهجوم الغادر، لا يقوم به إلا كلاب ضالة، مُصابة بالسعار واشتهاء الدماء، فهو يجلل المتورطين والمشتركين فيه أيا كانت أغراضهم الدنيئة أو أسانيدهم الفكرية الفاسدة والبائسة، بـ«العار» يلاحقهم حتى وهم في قبورهم.. فهو يُصيب النفس البشرية السوية، بالمرارة الشديدة، والسخط والكآبة والغضب العارم، إذ كيف لهؤلاء الجناة المتوحشون أن تطاوعهم نفوسهم المريضة بالتجرؤ على دار للعبادة، وتفجيرها، توحشاً وتعطشاً للدماء المُسالة، وشراهةً للتلذذ بصور أشلاء الضحايا الأبرياء ... Read More

قبضنا عليه ميت وسلخناه (!!)

بشعة ومؤذية ومرعبة هي المشاهد والصور المتداولة على الإنترنت، لجثة المواطن مجدي مكين «قتيل الأميرية»، وكاشفة عن قسوة وسادية متجذرة في نفوس هؤلاء الذين سحلوه وقتلوه تعذيباً بمنتهى الوحشية، إلى حد إجراء نوع من «السلخ» لجلد القتيل في أماكن متفرقة وحساسة من جسده، ووجود دماء نازفة من جميع فتحات جسدة، حتى ظننت أن الحظ العائر ساق القتيل للوقوع في أيادي «داعش»، بكل بشاعتهم وغلظتهم ووحشيتهم المنافية للإنسانية. «قتيل الأميرية» رجل خمسيني أرزقي، خرج من بيته المتهالك بمنطقة القصرين، سالماً بالعربة الكارو التي لا يملك من حطام الدنيا غيرها، يجرها حصان مُستأجر، ساعياً إلى الرزق مثل ملايين البسطاء المطحونين فقراً، لتوفير ... Read More